رقم الخبر: 273007 تاريخ النشر: كانون الثاني 07, 2020 الوقت: 20:51 الاقسام: مقابلات  
على القوات الأمريكية أن تحسب حساباتها وترى كيف تتجنب المآسي
نائب أمين عام حزب الله لبنان، أثناء مراسيم تشييع وتدفين الفريق الشهيد سليماني:

على القوات الأمريكية أن تحسب حساباتها وترى كيف تتجنب المآسي

* الشعب الإيراني بمظاهراته المليونية في التشييع عبّر بكل صدق عن حبه وإخلاصه للحاج قاسم ومبادئه

على هامش حضوره مراسيم تشييع وتدفين الفريق الشهيد الحاج قاسم سليماني في مسقط رأسه مدينة كرمان، إلتقت صحيفة الوفاق بسماحة نائب الأمين العام لحزب الله لبنان الشيخ نعيم قاسم، وأجرت معه المقابلة التالية:

س: ما هو رأيكم في شخصية الفريق الشهيد الحاج قاسم سليماني؟

ج: الشهيد الحاج قاسم سليماني شخصية قيادية إيمانية جهادية مميزة وكان يجمع بين القدرة العسكرية والوعي السياسي الاستراتيجي والتكتيكي، وكذلك دماثة الأخلاق في كيفية التعاطي مع الآخرين وسعة العلاقات التي كان يبنيها بشكل مباشر لأنه يتميز بهذه الشخصية حيث استطاع أن يبني علاقاته مع مختلف البلدان ومع شعوب متنوعة في قناعاته في أسلوب حياتها، ما يدل أن المميزات التي إمتلكها كانت في الحقيقة متقدمة جداً، يمكننا أنه نقول أنه كان قائداً مبدعاً في الجهاد وفي السياسة وهو نموذج ايماني في صلب الحياة.

س: كيف سيكون رد محور المقاومة على هذه العملية الإجرامية؟

ج: إن سماحة الأمين العام لحزب الله لبنان قال: أن أقل الوفاء والقصاص العادل هو خروج القوات الأمريكية من المنطقة، بالتالي على القوات الأمريكية أن تحسب حساباتها وترى كيف تتجنب المآسي بالنسبة إليها؛ لكن كيف ستتصرف الشعوب هذا أمر مفتوح لأنه عندما نتحدث عن حب عميق بين شعوب المنطقة للحاج قاسم سليماني هذا يعني أن لا تكون الردود محصورة أو مخصصة، وإنما يمكن أن تكون عشوائية، يمكن أن تكون باختيارات أفراد، يمكن أن تكون في أماكن غير متوقعة.. أنا أعتبر أن التفاصيل هذه لا يمكن النقاش فيها ولا يمكن تحديدها.. المهم هو تحقيق الهدف الذي هو خروج القوات الأمريكية من المنطقة.

س: سماحة الشيخ، ممكن ان تحدثونا عن علاقة الشهيد سليماني الخاصة بالمقاومة الاسلامية في لبنان؟

ج: الحاج قاسم كان يعشق مقاومة حزب الله، كان يعتبر نفسه فرداً من أفراد هذه المقاومة، وكانت علاقته وتنسيقه مع سماحة الأمين العام علاقة متينة جداً.. هي علاقة أخوة حقيقية في مسرح الجهاد بكل ما للكلمة من معنى، وكان دائماً يضع مقاومة حزب الله في أولويات إهتماماته، بحيث انه كان يؤمن كافة متطلبات وحاجات المقاومة ويقدم الحزب على غيره ، بسبب هذه العلاقة وهذه النتائج العظيمة التي حققها حزب الله في مواجهة (اسرائيل).

س: ما هي رسالتكم للشعب الإيراني وشعوب محورالمقاومة بهذه المناسبة الأليمة؟

ج: الحاج قاسم شكّل رمزية لأهداف كان يسعى إليها.. إذا أردنا أن نكون أوفياء مع الحاج قاسم علينا أن نستمر في تحقيق أهدافه بشجاعة وجرأة ونشاط، وأنا أعتبر أن الشعب الايراني بالمظاهرات المليونية التي نزلت من أجل التشييع عبّر بكل صدق عن حبه وإخلاصه للحاج قاسم وللمبادئ التي قام عليها، وكذلك شعوب المنطقة معنية بأن تحفظ المسيرة وأن تتابعها؛ والحمدلله أن الله تعالى أنعم علينا بوجود القيادة الحكيمة الإمام القائد الخامنئي (حفظه الله ورعاه) وعلينا أن نتابع تحت عباءته لننجو وننجح في الدنيا والآخرة.

 

بقلم: مختار حداد/ دريد كريم  
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق / خاص
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3421 sec