رقم الخبر: 283077 تاريخ النشر: أيار 29, 2020 الوقت: 18:24 الاقسام: دوليات  
موجة عنف تضرب المكسيك بسبب كورونا

موجة عنف تضرب المكسيك بسبب كورونا

تعرضت قرية مكسيكية لموجة من العنف، أمس الخميس، بسبب شائعات تتعلق بفيروس كورونا المستجد، انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي.

وأعلنت السلطات أن هجوما استهدف مبنى بلدية ومنشآت أخرى، خلال موجة العنف بقرية يعيش فيها سكان أصليون، بحسب صحيفة "إل يونيفرسال".
وصرح روتيليو إسكاندون، حاكم ولاية تشياباس، في مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، أن "حوالي ثلاثين شخصا حاولوا خداع الناس في فينوستيانو كارانزا، وجعلهم يعتقدون أن وباء كوفيد 19 غير موجود".
وبعد تداول منشور عبر موقع "فيسبوك"، قام الأهالي بالهجوم على مبنى البلدية ومبنى تجاري وثلاثة منازل.
وزعم المنشور أن فيروس كورونا غير موجود، وأن طائرة دون طيار أسقطت الأحد، كانت تنشر مسحوقا أبيض يتسبب بجفاف الرئتين.
كما ادعى المنشور أن هناك "هجوما كيميائيا" برعاية السلطات الإقليمية ضد إثنية "تزوتزيل".
يشار إلى أن المكسيك كانت قد تعرضت لموجة من العنف في بداية أزمة جائحة كورونا، في مناطق ضمن ولايتي ميتشواكان وأواكساكا، خلال عمليات تطهير وتعقيم.
وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعربت عن قلقها من زيادة عدد الحالات بسرعة في أمريكا الجنوبية، وأكد مدير برنامج الصحة لحالات الطوارئ بالمنظمة، مايكل رايان، في وقت سابق، أن دول أمريكا اللاتينية أصبحت مركزا جديدا لتفشي وباء "كورونا"، مشيرا إلى أن البرازيل تضررت كثيرا من هذا الوباء.
 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/9326 sec